Celebrating Women’s Day! Should We? هل نحتفل بيوم المرأة؟

كوني مرأة عشرينية! و جزء لا يتجزأ من القوة النسائية، لابد أن ألقي بكلمتي في يوم كهذا، و على سبيل التغيير لن أضيع وقتكم الثمين بمعلومات متكررة عن تاريخ ظلم الرجال الواقع على المرأة و قدرة النساء على تحدي الكثير لتحرير انفسهن من الأفكار السائدة و من الضغوطات و الأحكام المجتمعية و التي في كثير من الأحيان تكون ظالمة.

As a woman in the twenty’s of my age, and part of the women’s power, I think I should take a step and talk about Women’s Day, but from a very different perspective. We’ve been exposed intensively to the history of women being oppressed and abused by men and how women were able to liberate themselves from the stereotypes, traditions, social pressure and judgements which were most of the times so harsh and unfair.

خطابي اليوم مبسط جدا و هو انعكاس لنظرتي الخاصة حول قضايا المرأة و كيفية المساهمة الفاعلة و الحقيقية في تخطيها! و من هنا أرى أن الاحتفال الحقيقي بيوم المرأة يكمن في علاقة النساء ببعضهن البعض! أي أننا كنساء، علينا أن نحب الخير لبعضنا البعض، أن ندعم بعضنا بكل ما أوتينا من قوة سواء في الحياة العلمية أو العملية أو في مجالات الحياة الاجتماعية. أن نعمل سويا على عكس صورة حقيقية عن عمق و جدية ذواتنا و كياناتنا و التي تتنافى بشكل كبير تماماَ عن كوننا مجرد أجساد أو كائنات تسعى نحو تقليد الموضة و اتباع اخر صيحات المكياج. و الجدير بالذكر و يعلوا على كل ما سبق، كوني مرأة مسلمة، هو دعوة للمسلمات ليتمسكن أكثر بعقيدتهن فهي باب النجاة.

Today, I will speak out briefly about my point view and how we can practically and positively participate in overcoming those issues (in a very simple way). I think the best way that we can celebrate women’s day is by supporting each other. Yes! us, Women. I believe that the real celebration is when women support each other in their academic, professional and social lives. To wish the best for each other and most importantly is to reflect an actual image about our real and deep entities, that we are more than just a body, or creatures that follow the new fashion and makeup. Moreover and most important, an invitation to Muslim women as I am one of them, to hold on your beliefs as its your way for success.

و عليه أرغب في أخذ هذه الفرصة لرد الجميل للنساء اللاتي وقفن معي لدعمي عملياً و علمياً و معنوياً لأنهن يستحقون بذلك رفع القبعة و ذلك على سبيل الذكر و ليس الحصر : Therefore, I want to take this as a chance to say thank you to all women who have been supportive to me.

1- والدتي الأستاذة نفيسة، التي لم و لن تكل من دعمي العلمي و العملي و جاهدت لتنتج بالتالي فتاة يافعة بإذن الله ستحدث فرقاُ في هذا العالم. My mother, Nafeesa, The one who never ever gave up on me. She has been supporting me in all aspects of my life and the person who made this lady “the current me” who inshallah will make a difference in the world.

2- My sisters, Dr. Israa and Dr. Raghed, the true friends who never change and were there for me to catch me when I fall.أخواتي، د.إسراء و د.رغد فهن رفيقات العمر اللاتي لا يتغيرن و لا يتبدلن و المتواجدات دائما لامساكي حين السقوط.

3-زميلتي في العمل و من استحقت صداقتي، لبنى الغنيمي، و التي لطالما وقفت بجانبي و دعمتني في وظيفتي و في دراستي للماجستير، و صبرها المستمر في الاستماع مغامراتي و خططي الجديدة نحو حياة صحية ( أظن انك تعلمين ما أقصد يا لبنى هههه) My colleague at work and the one who truly earned my friendship “Lobna Ghonemy”. She has been so supportive at work and the first person I ask for help in my Masters courses and still in my thesis. She listens patiently to all my adventures and plans of having a healthy lifestyle ( I think Lobna knows what I am talking about, LOL).

4- شكر خاص لامرأة لم ألتقي بها بعد و لكنها تشكل محور مهم في تحقيق هدفي في رسالة الماجستير، و هي د. ناصرين خان، و هي التي تشرف على أدائي في رسالة الماجستير، رغم أني لم ألتقيها و كل تواصلنا يتم عبر البريد الالكتروني! إلا أنها لا تكف عن دعمي بشكل مستمر لامس قلبي. A very special “Thank You” to a woman who I still didn’t meet personally yet but has a very essential influence in the progress of my Masters Thesis. Dr. Nasreen Khan, my supervisor who I only communicate with via email! I can’t tell you how her words were touchy and motivational. She never stops supporting me.

5- لا أستطيع أن أعدد الكم الهائل من النساء الاتي مررن في حياتي و تركن أثر جعلني أبدو على ما أنا عليه الآن، صديقات المدرسة و الجامعة و صديقات السكن و النساء اللاتي يلقين بابتسامة بسيطة في المجمعات التجارية أو أي مكان ليغيرن مجرى الأيام. I can’t mention all the names but, thanks to my school mates, university friends, dorms’ friends and to all ladies who smiled at me although I am just a stranger passing by at a mall or random place.

تحية لكل القوة النسائية التي مرت في حياتي و رسخت في قلبي رغبة الاستمرار، شكر كبير لكل مرأة شعرت بامرأة أخرى و أعطتها من الدعم ما يكفي للاستمرار بايجابية، شكرا للمتمسكات بالمبادئ و الساعيات بصدق للأفضل. شكراً للصابرات المحتسبات الاجر عند الله، شكرا لكل من زرعت في قلب الأخريات أمل البقاء. و في النهاية شكرا لنفسي التي لطالما كانت قوية.

A true salutation to all women who gave me the motivation to keep going and to each woman who gave hope and positivity to another woman. Thanks to women who hold on their values and principles. and thanks to all women who fight to earn the best. Thanks to all patient women who ask for the reward from Allah. Lastly, thanks to me for being strong.


4 Comments

  1. Every day you make me more proud of you , more excited and thank full that you are in my life , more motivated & optimistic about life ♥️
    That article is really awesome 🌸 and you are amazing 🌸

    Liked by 1 person

  2. رائعه متميزة و فريده …. وكلي ثقة انك سوف تصنعين وتحدثين فـــرقا
    لك مني كل الدعاء والتمنيات لك بالتوفيق

    Liked by 1 person

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s